منبر الرأى

د.حورية الديري تكتب بمناسبة يوم المرأة البحرينية: لكل امرأة بحرينية… السعادة لن تغيب

كلمة حق أقولها اليوم ونحن نعيش الاحتفال بيوم المرأة البحرينية التي سطرت أفضل نموذج لمسيرة حافلة بالعطاء المتواصل الذي أرست منهجيته صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله ورعاها، إذ وضعت بحكمتها وسياستها الواعية ما يعزز المكانة اللائقة للمرأة البحرينية، وذلك بما يتوافق مع النهج الحضاري الذي أرساه سيدي جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه في المشروع الإصلاحي الطموح الذي سار بنا نحن أبناء هذا الوطن في دفة أمن وأمان بقيادة رشيدة محكمة.

جديرة هي المرأة البحرينية بهذا النهج والنهضة، لأنها أثبتت استحقاقها التميز في كل لحظة، ومقياس الزمن يشهد ويقر، وميزان العدالة الوطنية يراهن على ما وصلت إليه المرأة اليوم بكفاءة عالية في مختلف المجالات، فلا يغيب ديسمبر في عقد ونيف، ولن يغيب عن إشعال أضواء التميز التي نستمد منها شحنة العزم والإرادة لرسم وهج تنموي مشترك معاصر، وهو السر الخارق لمنهجية السعادة التي نحياها، وهي رسالة واعية لكل امرأة بحرينية، تتهادى اليوم من كل حدب وصوب، فيها صور الفخر لإشراقات المرأة المتميزة التي تنشر إشعاعات العزم والعزة نحو الهمة والمسير، ففي كل ديسمبر محطة ووقفة تجمع حصيلة إنجازات ومساهمات ذات قيمة ومغزى كبير، بها تتوالى جهود التقدم لترسيخ القيمة الحقيقية التي تبعث الفرحة في كل نفس تتذوق فخامة الإنجاز حينما يتحقق بما يسهم في رفعة وطن، لأن هذا الإنجاز هو إنجاز للجميع والنهضة للجميع كما تكون السعادة هنا للجميع.

تتقدم المرأة بخطى ثابتة لتثبت أدوراها في كل مجال، فها نحن اليوم وفي هذا العام نقف أمام المجال الدبلوماسي لنسطر أمجادًا تستحق التمعن فيما حققت المرأة من مشاركات دبلوماسية مثلت بها مملكة البحرين بكل كفاءة واقتدار لتؤكد مستوى الرفعة والمكانة التي تستحقها.

هنيئا لنا جميعا هذا الإنجاز الواعد الذي يستحق سطورا من ذهب مكتوبا فيها “لكل امرأة بحرينية.. السعادة لن تغيب”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق