نساء ناجحات

“المنصة حقها” مبادرة لدعم عمل الفتاة في القضاء

بقلم رشا سلامة: “المنصة من حقها” مبادرة حقوقية توعوية تهدف لمكافحة التمييز بين المرأة و الرجال في اعتلاء منصة القضاء.

أسست المبادرة أمنية جادالله في 2014 حينما تم منعها هي وخريجات كلية الشريعة والقانون والحقوق دفعة 2013 من التقدم لشغل المنصب القضائي بمجلس الدولة أسوة بزملائهن من الخريجين.

قامت برفع دعاوي قضائية للحصول على حقها وحق زميلاتها. للأسف الشديد خسرت الدعوى الأولي في 2017 وما زالت الدعوى الثانية متداولة ومطلوب تحويلها للمحكمة الدستورية العليا لكن يتم تأجيلها لفترات طويلة حتى وصلت مدة التقاضي لستة سنوات حتى الان.

ترى “المنصة حقها” أن التزام أمة ما بالمفاهيم الأساسية للديمقراطية والحريات الفردية والعدالة للمواطنين كافة –للنساء كما للرجال- يعتمد في الأساس على عادات وتقاليد وجهود الملايين من المواطنين العاديين. فلا يهم مدى نبل المبادئ في دستورنا وقوانيننا، لكن نحن باعتبارنا مواطنين فإن علينا العمل سويا لتحقيق أهدافنا وتفعيل تلك المبادئ.

كما ترى “المنصة حقها” أن بإمكان المجتمع ككل أن يستفيد بقدر هائل من مناخ تتساوي فيه الفرص لكافة الأفراد بغض النظر عن جنسهم لكسب الاحترام، المسئولية، الارتقاء، والعائد المادي اعتمادا على قدراتهم. لكن المرأة ما تزال تصارع ضد التوجهات الاجتماعية التي تضع أمامها العوائق في طريق الوصول لأهدافها. ويرجع النجاح في جزء كبير منه لتغيير طريقة التفكير في المنازل والشوارع وأماكن العمل وليس فقط من خلال التشريعات أو المحاكم. فلكل منا دور يلعبه في إتمام هذه المهمة.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق